عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة يرجي التكرم بتسجبل الدخول اذا كنت عضو معنا
او التسجيل ان لم تكن عضو وترغب في الانضمام الي اسرة المنتدي
سنتشرف بتسجيلك
شكرا
ادارة المنتدي



 
الرئيسيةالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 غزة تحت الموت و التواطؤ العربي الرسمي

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
بدرالدين66
•-«[ عضو متوسط الخبرة]»-•
•-«[ عضو متوسط الخبرة]»-•
avatar

ذكر عدد الرسائل : 506
العمر : 51
العمل/الترفيه : مدرس
السٌّمعَة : 1
نقاط : -16
تاريخ التسجيل : 19/05/2008

مُساهمةموضوع: غزة تحت الموت و التواطؤ العربي الرسمي   30/12/08, 02:08 am

.التواطؤ العربي الرسمي المجزرة الصهيونية الدموية في غزة، التي
راح ضحيتها أكثر من 300 شهيدا ونحو 1000 من المصابين والجرحى، ليست جديدة
في تاريخ هذا الكيان العدواني للإنسانية صاحب التاريخ المليء بالدم والقتل
والتدمير، ولكن الغريب موقف العرب الصامت الفاقد للإرادة والغضب المزلزل
ومساندة الحق الفلسطيني كردة فعل على ارتكاب المجزرة، والموقف المخجل هو
القرار العربي الرسمي الذي كان متواطئا في هذه المجزرة البشعة، التي كانت
تعلم بقرار تصفية حماس، فالإعلام الإسرائيلي نقل عن المسئولين في السلطة
الإسرائيلية أكثر من مرة إن بعض الأنظمة العربية قد طالبت إسرائيل بالقضاء
على حركة حماس في غزة وتصفية قيادتها، ولم ينف العرب ذلك.

والمؤامرة العربية الرسمية ضد القضية الفلسطينية وبالخصوص ضد الجماعات
المقاومة للاحتلال الإسرائيلي غير مخفية، فالعرب (الأنظمة الرسمية) تخلوا
عن الحق الفلسطيني، وأصبحوا يتسابقون بالاعتراف بالنظام الصهيوني، ودعوته
بالمشاركة في المحافل، ومنها قيام بعض الزعماء العرب والشخصيات الدينية
الإسلامية بمصافحة أيدي زعماء الصهاينة الملطخة بالدم العربي، وهي الأنظمة
التي لم تتحرك لكسر الحصار على شعب فلسطين في غزة، وأخر فصول مؤامرة
النظام العربي الرسمي ضد فلسطين كانت على ارض الكنانة والعروبة عندما
استقبل النظام هناك القادة الصهاينة، الذين صرحوا بقيامهم بعمل عسكري ضد
غزة، .. ولو ان وزيرة الخارجية الإسرائيلية وجدت أي اعتراض أو ممانعة من
المسؤولين في عاصمة الفراعنة لما تجرأت على التصريح بالتهديد لتدمير غزة.

والسلطة الفلسطينية شريكة في هذه الجريمة الدموية من خلال تواصلها مع
الكيان الإسرائيلي وتأييده لأي عمل لتصفية حركة حماس، وعدم قيامها بأي عمل
لمنع الهجوم الإسرائيلي المتوقع منذ أيام.

مجزرة غزة الدموية بأيدي الصهاينة ليست ردة فعل على صواريخ متواضعة، وليست
وليدة اللحظة، بل عملية تم الإعداد والتخطيط لها مسبقا بدقة وعناية على
الصعيد النفسي والعسكري والإعلامي، وتم إبلاغ الشركاء الدوليين وأنظمة
المنطقة ومنهم بعض العرب!!

من المخجل أن تتذكر الجامعة العربية دورها وتفيق من نومتها وتخرج من
قبرها، وتستنكر هذا العدوان وتدعو لعقد اجتماع طارئ لمناقشة الوضع في غزة،
أين كانت الجامعة وأمينها العام والزعماء العرب الذين استنكروا وطالبوا
بعقد قمة عربية طارئة، من كسر الحصار، وعندما هددت وزيرة الخارجية
الإسرائيلية من القاهرة بالقيام بعمل عسكري ضد حماس، الم يعلم هولاء بما
يصرح به المسؤولون الإسرائيليون وبقرار ضرب غزة؟!

والأكثر غرابة في الموقف العربي الرسمي المتخاذل الذي كان طوال الفترة
الماضية يرفض فتح المعابر لمساعدة ودعم الشعب الفلسطيني وكسر الحصار، أن
يندد بالعملية البشعة، ويأمر بفتح المعابر لاستقبال المصابين والجرحى،
وتتسابق الأنظمة بالتنديد والاستنكار وعزمها لتقديم الدعم المادي ومعالجة
الجرحى!!

وما ذلك إلا محاولة للخروج من الفضيحة ومواقفها السلبي المخجل من هذه الجريمة الدموية أمام الشعوب العربية الساخطة والغاضبة!!

نعم الشعوب العربية غاضبة ومستعدة للتضحية بكل ما تملك لتحرير فلسطين
والدفاع عن أخوتهم هناك، ولكنها شعوب مغلوبة على أمرها، مسلوبة الإرادة
مغلولة الأيادي، فهي في سجن كبير.. اسمه الوطن العربي. متى ستصرخ وتغضب
وتتحرك وتحرر نفسها من القيود، وترد بموقف مشرف وجميل للشرفاء في فلسطين؟!
*علي آل غراش.www.alalam.irمنقول من موقع.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://www.educdz.com/montada/t5939/
 
غزة تحت الموت و التواطؤ العربي الرسمي
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
 :: سلسبيل العامة :: سلسبيـــ أخبــــــار الأمة ـــــل :: 

فلسطين الحبيبة

-
انتقل الى: